حكم السحر لإيقاع الشاب في الحب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حكم السحر لإيقاع الشاب في الحب

مُساهمة من طرف أبو محمد في الثلاثاء أبريل 15 2008, 20:28


حكم السحر لإيقاع الشاب في الحب
{ سحر المحبة أو التوله}
سؤال الى اللجنة الدائمة للإفتاء برئاسة سماحة الشيخ ابن باز- رحمه الله:

هل السحر حرام ؟ هذا مع العلم بأن الأكثرية من سكان جزيرة كوادلوب حيث أقيم هناك يعتقد بالسحر وعلى سبيل المثال تأتي الفتاة بقطعة من ثياب شاب تحبه وتعطيها للساحر الذي يجعل الشاب يقع في حب هذه الفتاة أو بإمكان الساحر الماهر إن يمنعك عن لعب القمارأوالتدخين . فهل هذا صحيح ؟ وهل يستطيع الساحر القيام بهذه الأعمال ؟

الـجــواب : السحر هو كل ما دق ولطف وخفي سببه وهو أنواع مختلفة وحكم الإقدام عليه يختلف باختلاف هذه الأنواع كما يختلف الحكم بوجود حقيقة له في الواقع وعدم وجودها باختلاف أنواعه فيطلق السحر على الفصاحة وقوة البيان ، فإن استعمل ذلك في إظهار الحق وإبطال الباطل فهو مشروع محمود وله تأثير في نفوس كل من ألقى السمع وهو شهيد وإن استعمل في التمويه على الناس وقلب الحقائق فهو ممنوع وقد يبلغ درجة الكفر وله تأثير في كل من أعرض عن دينه واستكبر عن سماع الحق وقبوله ويطلق على النميمة وهي من كبائر الذنوب إلا إذا نمى خيراً ليصلح بين الناس .

ولها واقع وتأثير في نفس من أصغى إليه ويطلق السحر أيضاً على التخيل وإيهام الناظر الى الشئ أنه يتحرك مثلاً مع أنه لا يتحرك حتى يراه الحاضر رؤية وهمية تختلف عن حقيقته ويعتقد على خلاف واقعه مثال ذلك ما فعله السحرة بمشهد من موسى عليه السلام وفرعون لعنه الله ورميهم بالحبال والعصي حتى خيل للحاضرين أنها تسعى مع أنها ثابتة لم تتحرك ، فهذا لا حقيقة له بل هو إيهام وتدجيل فالحبال والعصي لم تتحول عن حقيقتها وإن رآها الناظرون في مرأى العين حيات تسعى قال الله تعالى في ذلك : ( يُخيَّلُ إِلَيهِ مِن سِحرِهِم أَنَّها تَسعَى ) { طه 66 } . وقال ( سَحَرُوا أَعيُنَ النَّاسِ واستَرهَبُوهُم ) { الأعراف 116 } وهذا النوع من السحر حرام لما فيه من التمويه والتلبيس واللعب بالعقول وقد يتخذ مهنة يكسب منها من يستغل بها ويبتز أموال الناس بالباطل وهو من أنواع الكفر الأكبر وهو سحر سحرة فرعون .

ويطلق السحر أيضاً على التعوذ بالجن والاستعانة بهم على نفع إنسان أو إصابته بضر من مرض أو تفريق أو بغض أو حب أو فك سحر ونحو ذلك وما ذكره السائل من هذا النوع ، وحكمه أنه كفر أكبر لما فيه من اللجوء والاستعانة بغير الله والتقرب الى الجن ليحققوا الرغبة ومن ذهب الى من يفعل ذلك من الكهان وصدقه فهو كافر . قال تعالى : ( وَاتَّبَعُوا مَا تَتلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلكِ سُلَيمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيمَانُ وَلَكِنَّ الَّشيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلّمُونَ النَّاسَ السّحرَ وَمَا أُنزِلَ عَلى المَلَكَينِ بِبَابِل هَارَوتَ ومَارَوتَ ومَا يُعَلّمَانِ مِن أَحَدٍ حَتَّى يَقُولا إِنَّمَا نَحنُ فِتنَةُُ فَلاَ تَكفُرفَيَتَعَلَّمُونَ مِنهُمَا مَا يُفَرِقُونَ بِهِ بَينَ المَرءِ وَزَوجِهِ) { البقرة 102} . ولا تأثير لهذا النوع إلا بإذن الله ، الكوني القدري لقوله تعالى : ( وَمَا هُم بِضَارّينَ بِهِ مِن أَحَدٍ إِلا بِإِذنِ اللهِ) {البقرة 102 } .

{ فتاوى اللجنة الدائمة فتوى رقم 845 }

_________________


avatar
أبو محمد
المدير العام
المدير العام

عدد الرسائل : 213
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 22/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mmostfa50.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى